آخر تحديث: 10 / 4 / 2017م - 8:10 م  بتوقيت مكة المكرمة

المملكة تكمل جاهزيتها لاستقبال ضيوف الرحمن

اليوم
تبذل المملكة بمتابعة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز جهودا جبارة في مواسم الحج ، لخدمة ضيوف الرحمن الذين جاءوا من كل فج عميق لأداء الركن الخامس من أركان الاسلام وحتى عودتهم الى بلادهم سالمين ، وفي حج هذا العام 1432 هـ ، اكملت كافة الجهات استعداداتها لاستقبال أكثر من مليوني حاج في منطقة المشاعر المقدسة ، حيث أعلن وزير الصحة الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة أن الوضع الصحي لحجاج بيت الله الحرام مطمئن ولا يوجد بينهم أي أمراض وبائية ، لافتاً إلى ان وزارته تتابع الوضع عن كثب وقامت بوضع احتياطاتها الكبيرة في منافذ الدخول .

وبين أن الوزارة جندت أكثر من 20 ألفا من مختلف الفئات الطبية والفنية والإدارية ، كما تم زيادة القوى العاملة بالطب الوقائي بالمدينة المنورة بعدد 107 وظائف بالإضافة إلى زيادة القوى العاملة الداعمة للمدينة المنورة بعدد 586 وظيفة .وأضاف الربيعة ان القوى العاملة الزائرة من داخل وخارج المملكة بلغت  441 مشاركا في التخصصات النادرة والتي شملت العناية المركزة وقسطرة وعلاج التنفس وتمريض العناية المركزة والطوارئ .
لافتاً ان الوزارة قامت بتحديث التجهيزات الطبية وغير الطبية بمبلغ 50 مليون ريال لإحلال وتطوير أجهزة العناية المركزة ، كما تم استخدام عدد 12 جهاز تبريد لعلاج ضربات الشمس وتأمين عدد 10 أجهزة لأقسام العناية المركزة لعلاج حالات ارتفاع الحرارة ، بالإضافة إلى توفير أجهزة مناظير الجهاز الهضمي بجميع مستشفيات المشاعر المقدسة وتوفير 40 جهازا للغسيل الكلوي بمستشفيات المشاعر المقدسة وتشغيل 17 مركزاً صحيا للطوارئ بجسر الجمرات ، كما تم صرف 15 مليون ريال لاحلال التجهيزات الطبية وغير الطبية بالمشاعر المقدسة والمدينة المنورة .

23 مستشفى
وأوضح ان وزارته هيأت  23 مستشفى موزعة على كل من مكة المكرمة  7 مستشفيات، والمدينة المنورة 9 مستشفيات، ومشعر منى  4 مستشفيات، و 3 مستشفيات بمشعر عرفات تبلغ سعتها الإجمالية  4000 سرير للتنويم إضافة إلى  450 سرير عناية مركزة و 500 سرير للطوارئ . ويضاف لها مدينة الملك عبدالله الطبية بالعاصمة المقدسة ، بالإضافة إلى تجهيز 141 مركزاً صحياً منها  80 مركزا صحيا بالمشاعر المقدسة إضافة الى توفير 16000 وحدة من الدم ومشتقاته من جميع الفصائل المختلفة.
من جهة أخرى بدأت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي في تنفيذ خطتها لموسم حج هذا العام بالمسجد الحرام لمساعدة زوار المسجد الحرام في تأدية مناسكهم، وتوفير المناخ الأمثل لهم, والحرص على التوجيه بالحكمة والموعظة الحسنة لتأدية المناسك على الوجه المطلوب، وتوفير وتهيئة الخدمات والمرافق والتأكد من جاهزيتها والإسهام في إرشاد زوار الحرمين الشريفين وتوعيتهم بأمور دينهم .

2000 داعية
كما كلّفت وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد ضمن خطتها لهذا العام 1432هـ أكثر من ألفي داعية ومترجم وإعلامي وإداري وفني لتنفيذ مفهوم التوعية الشاملة بأسس علمية وبرامج دعوية وفقرات إرشادية ومواد تعليمية لنشر المعلومات الصحيحة عن الحج وأحكامه وما يرتبط بالركن الخامس من تعليمات وتوجيهات وردت في الكتاب والسنة .

قطار المشاعر
من جهته أكد صاحب السمو الملكي الأمير منصور بن متعب بن عبدالعزيز وزير الشؤون البلدية والقروية اكتمال مشروع قطار المشاعر المقدسة حيث سينقل قرابة نصف مليون حاج بين مدن المشاعر المقدسة خلال خطط التصعيد والنفرة .
وقال سموه : إن مشروع القطار تمت تجربته في حج العام الماضي حيث عمل بطاقة 35 بالمائة وفى هذا العام سيعمل بطاقته الكاملة ، مؤكدا أن المشروع متكامل ويضم العديد من الخدمات .وأفاد سموه بأن الوزارة اتخذت كل احتياطاتها للأمطار المتوقع هطولها خلال موسم الحج.